الكاتب الصحفي العارف بالله طلعت ضيف (النيل الثقافية) والحديث عن الفنان عبدالعزيز محمود الجمعة القادم

مصر : هانى خاطر

0

يستضيف برنامج ( طرب شعبى) على قناة النيل الثقافية الكاتب الصحفي العارف بالله طلعت نائب رئيس تحرير بدار اخبار اليوم وذلك يوم الجمعة الخامسة مساءا للحديث عن الفنان الكبير عبد العزيز محمود أحد عمالقة الفن الشعبي الذى لا يزال يعيش بيننا رغم رحيله من خلال اعماله خالدة .والحلقة من اعداد ايمان زكى وتقديم الاعلامية نهاد الحدينى.
والفنان عبد العزيز محمود عشق الفن والغناء منذ طفولته وتربى على أصوات الربابة ومواويل الأفراح وغناء المسحراتى والباعة الجائلين.
ويتحدث الكاتب الصحفي العارف بالله طلعت كيف شكلت موهبته الفنية وفترة انتقاله الي بورسعيد للعمل في الميناء والبحر وكيف كانت تلك الفترة حيث انه كان يغني في افراح اصدقائه .
وكيف كانت الصدفة في حياة عبد العزيز محمود عندما سمعه الموسيقار مدحت عاصم وكان مديرا للإذاعة فأعجبه صوته وانتقاله للقاهرة وبداية مشواره الفنى فى الإذاعة . وكيف ارتبط اسم عبد العزيز محمود بالأغاني الشعبيةوأشهرها “يا نجف بنور”، و”منديل الحلو” وتاكسي الغرام واستطاع ان يكون صاحب شهرة كبيرة في الأربعينات والخمسينات من القرن الماضي.
من خلال أشهر أعماله الفنية مثل اغنية (مرحب شهر الصوم). واغنية (يانجف بنور) فتهافت عليه المخرجون حتى حصل على دور البطولة فى فيلم (منديل الحلو) وأصبح مطرب الأفراح الأول فى مصر.
ويتحدث الكاتب الصحفي العارف بالله طلعت كيف استطاع عبد العزيز محمود ان يجدد من شكل الموسيقي والغناء والالحان بشكل دقيق وابتكر أغاني شعبية نستطيع أن نطلق عليها “أغاني الحرفيين” فهي تتحدث بلسان أصحاب المهن الحرفية الذين “ينادون” على بضاعتهم مثل (روبابيكيا)، و(يا نواعم يا تفاح) و(بياع الروايح) و(حب العزيز الربع بقرش) .وكان سابق عصره عمل أغانى (الفرانكو آراب )
ووصل للعالمية ولحن أكثر من 2000 عمل وحقق طفرة فى الإعلانات كان اول مطرب يقدم اغاني الاعلانات الخفيفة والقصيرة.وفي السينما كان عبد العزيز البطل الشعبي للفقراء فهو الأسطى “عزوز” في فيلم (منديل الحلو) وسائق التاكسي في (تاكسي الغرام).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.