السرطان وقصة جلسة التصوير بدون_شعر

0

الرباط – TV24

قالت: “عندما عرفت بإصابتى بمرض السرطان كنت حريصة جداً ألا يعرف أحد ذلك سوى الدائرة القريبة منى، فكنت أريد أن أمر بتلك التجربة دون مضايقة أحد”.

وأضافت لينا شاكر: “وفى منتصف رحلة المرض اقترح علىّ صديق أن أخضع لجلسة تصوير بدون شعرى فكرت فى الأمر ولكنى تراجعت، إلى أن كنت أتحدث مع صديقى شريف مدكور فى إحدى المرات وقال لى إنه كان فى مستشفى بهية فقلت له بسخرية (أنت مالك ومال سرطان الثدى، ده أنا اللى مفروض أتكلم عنه) فحينها اقترح علىَ أيضا أقوم بعمل جلسة تصوير بدون شعرى”.

وأشارت لينا شاكر إلى أنها كانت ترتدى الباروكة قبل مرضها بعام، وكان هدفها الحفاظ على شعرها، لافتة إلى أن الله وكأنه كان يهيئها لذلك، موضحة: “فى شهر أكتوبر الماضى وجدت سيدات ينشرون صورهن بعد تجربة العلاج بالكيماوي وسقوط الشعر، ولكن بعدها بدأ شعرهن ينبت، ففكرت فى عمل جلسة التصوير ووجدت أن لدى الكثير يمكن أن أقوله وكان هدفى إرسال الطاقة الإيجابية من خلال صورتى، وكتبت البوست بعد ما أنهيت علاجى بيوم، وبالمناسبة يعتبر اليوم أول الأيام التى نزلت فيها بدون الباروكة”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.